لجنة التضامن السويدية مع الشعب الصحراوي تدين الأحكام الصادرة في حق مجموعة اكديم إزيك و تصف المحاكمة بالمسرحية الخالصة

 

ستوكهلم (السويد) 20 يوليو 2017 (واص) ـ أصدرت اليوم  الخميس لجنة التضامن السويدية مع الشعب الصحراوي بياناً نددت فيه بالأحكام الجائرة الصادرة في حق مجموعة المعتقلين السياسيين الصحراويين، المعروفة بمجموعة كديم إزيك ، مؤكدة  أن المحاكمة ـ وحسب شهادة المراقبين الدوليين الذين حضروا أطوار ها ـ  كانت مجرد مسرحية خالصة، و أن الأحكام صدرت على أساس إعترافات أُخذت تحت التعذيب و شهادات زور.

و جاء في البيان، أن المحكمة المغربية أعادت إصدار نفس الأحكام الجائرة التي قضت بها المحكمة العسكرية المغربية في حق النشطاء الـ 25 في 2013، على إثر مشاركتهم في مخيم الإحتجاج الذي أقامه الصحراويون خارج مدينة العيون في 2010. الأحكام تراوحت بين 20 سنة سجنا نافذة و السجن المؤبد.

و ذكّر البيان أن مخيم كديم إزيك  ـ الذي هاجمته قوات الاحتلال المغربية صبيحة الـ 8 من نوفمبر 2010  وأحرقت خيامه و نكلت بساكنيهواعتقلت مئات الصحراويين.ـ  كان تعبيراً سلميا عن رفض الصحراويين لواقع الإحتلال.

و ذكّرت لجنة التضامن السويدية مع الشعب الصحراوي ببيان الحكومة الصحراوية الذي "أكد على مسؤولية الأمم المتحدة إزاء إنهاء هذه الوضعية الظالمة التي تعاني منها الصحراء الغربية وشعبها، باعتبارها آخر قضية تصفية استعمار في إفريقيا، بما في ذلك التعجيل بتنظيم استفتاء تقرير مصير الشعب الصحراوي وإنهاء ممارسات دولة الاحتلال المغربي من حصار وتضييق وانتهاكات لحقوق الإنسان ونهب للثروات الطبيعية، والعمل على الإطلاق الفوري وغير المشروط لسراح معتقلي اقديم إيزيك وكل رفاقهم في السجون المغربية".

و طالبت لجنة التضامن السويدية مع الشعب الصحراوي المحكومة السويدية بدعم الشعب الصحراوي من أجل تحقيق مطالبه المشروعة.

 

  120/ 090(واص)