امحمد خداد يجري لقاءات مع مسئولين فلنديين وقيادات أحزاب سياسية

هلسنكي(فلندا)،  24 ماي 2017 (واص)أجري السيد ا المكلف بالتنسيق مع المينورسو و ، عضو الأمانة الوطنية السيد أمحمد خداد لقاءات بوازرة الخارجية الفلندية،  كما كانت له لقاءات مع قيادات عديد الأحزاب السياسية مثل الحزب الاشتراكي الديمقراطي و الخضر و ائتلاف اليسار و الحزب الشيوعي.

 كما عقد عديد اللقاءات على مستوى البرلمان و اللجان البرلمانية، و التقى بوزراء في الحكومة السابقة مثل وزير التعاون السيد بيكا هافيستوا ووزير الثقافة السيد ابافو ارهينمكي، وزيرة التنمية سيربا باتيرو ووزير الخارجية السيد اركي، كما كانت له لقاءات مع منظمات المجتمع المدني خاصة السياسية منها مثل جمعية السلام الفلندية ممثلة في رئيسها.

وكانت كل هذه اللقاءات فرصة للسيد رئيس لجنة الخارجية و عضو الأمانة الوطنية امحمد خداد لاطلاع  السلطات الفلندية على آخر مستجدات القضية الصحراوية على مختلف الأصعدة والوضعية الحالية للشعب الصحراوي جراء التماطل الاممي في وضع حل سلمي للقضية الصحراوية، حيث تطرق بالتفصيل لقرار مجلس الأمن الأخير.

كما ذكر السيد خداد بقرار محكمة العدل الأوروبية الصادر بتاريخ 21 ديسمبر 2016الذي أوضح أن الصحراء الغربية "ليست جزءا من المملكة المغربية  وبالتالي المغرب ليس مؤهلا قانونيا  لتوقيع اتفاقيات مع طرف ثالث حول ثروات هاته المنطقة التي مازالت لم تستكمل عملية تصفية الاستعمار منها داعيا الحكومة الفلندية الى احترام هذا القرار و الدفاع عنه في المحافل الأوروبية. و ان اي اتفاف مع المملكة المغربية يشمل الأراضي الصحراوية هو مخالف للقانون طبقا للقرارات الدولية و يناقض حكم المحكمة الاوروبية.

للإشارة، حضرت اللقاءات التي جرت في الفترة مابين  24ـ 23 ماي الى جانب المكلف بالتنسيق مع المينورسو السيدة ممثلة الجبهة بفلندا منة لحبيب الصالح.