ممثل جبهة البوليساريو بالأمم المتحدة يستنكر الاعتداء المغربي على أعضاء الوفد الجزائري

كينغستون (سان فينست وغرينادين) 22 ماي 2017 ( واص ) - عبر ممثل جبهة البوليساريو بالأمم المتحدة السيد البخاري أحمد ، عن استنكار الجبهة للاعتداء الجسدي المغربي ضد أعضاء الوفد الجزائري والذي شهدت عليه جميع الوفود ، وكذا المضايقات الأخرى ضد الوفود المشاركة في ندوة اللجنة الأممية الخاصة (لجنة ال 24) المتعلقة بتصفية الاستعمار.

وأكد البخاري أحمد في تصريح صحفي ، أن هذا الاعتداء ضد الوفد الجزائري جاء نتيجة فشل المناورات المغربية للتشويش على المشاركين في الندوة.

وأضاف الدبلوماسي الصحراوي ، أن جبهة البوليساريو تدين هذا السلوك العدواني وغير المسؤول ضد ممثلي الدول الأعضاء بالأمم المتحدة خلال الاجتماعات الرسمية ؛ وهو ما جعل هذه الوفود تقف على واقع الانتهاكات الجسيمة والقمع المغربي المسلط على السكان الصحراويين في المناطق المحتلة والتي تحولت إلى سجن كبير مفتوح.

وأكد السيد البخاري أحمد ، أن هذه ليست المرة الأولى التي ينتهج فيها المغرب هذه المناورات ، وأنه لا يمكن إرباك الرأي العام الدولي ولا الدول الأعضاء في الأمم المتحدة التي كانت شاهدا مباشرا على فشل العدوان والمضايقات ضد الوفد الجزائري وضد أصدقاء الشعب الصحراوي والشرعية الدولية.

( واص ) 090/100