حركة التضامن مع القضية الصحراوية في الموزمبيق تشرع في إطلاق حملة لبعث رسائل الى الأمين العام للأمم المتحدة

مابوتو(موزمبيق) 24 افريل 2017(واص)- شرعت حركة التضامن مع القضية الصحراوية في الموزمبيق  في إطلاق حملة لبعث رسائل الى الأمين العام للأمم المتحدة السيد انطونيو غوتيرس من اجل التدخل لإيجاد حل عادل وسريع للنزاع في الصحراء الغربية الذي دام أكثر من أربعة عقود.

وتضيف الرسالة الموجهة للأمين العام للأمم المتحدة "انه لا يمكن للمجتمع الدولي أن يستمر في غض الطرف عن الاحتلال المغربي لبلد مجاور واستمراره في التنكيل بشعبه ، نهب ثرواته الطبيعية و التمادي في التنكر لتعهداته الدولية و مجهودات المجتمع الدولي القيمة من اجل احلال السلام بالمنطقة .

كما تضيف الرسالة أن هذه التجاوزات غير المقبولة تهدد بصورة جدية انسجام، قيمة و مصداقية المنتظم الدولي الذي تمثله الأمم المتحدة.  

للإشارة، فان هذه الرسالة كتبت بأربعة لغات كنموذج لكل من يريد المشاركة وبعث رسالة مماثلة . (واص)

090/102