منظمة عدالة البريطانية تندد باستمرار القمع ضد المتظاهرين الصحراويين بالمدن المحتلة من الصحراء الغربية

لندن (بريطانيا)، 27 مارس 2017 (واص) -  نددت منظمة عدالة البريطانية بتصاعد القمع ضد المتظاهرين في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية.

وأشارت المنظمة في بيان لها أنه تم قمع بصورة وحشية يوم الخميس مظاهرة سلمية نظمها معطلون صحراويون عن العمل في مدينة العيون المحتلة، احتجاجا على الظروف المعيشية الصعبة وعدم توفر فرص العمل.

وطالبت منظمة عدالة بإجراء تحقيق مستقل ، كامل و منصف حول الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتكبة من طرف سلطات الاحتلال المغربي وتقديم الجناة الى العدالة. 

وحسب شهود عيان أدلوا بشهادتهم لمنظمة عدالة البريطانية فان قوات القمع المغربية استعملت العنف المفرط وبشكل وحشي ضد المتظاهرين الصحراويين مما أدى الى جرح العشرات من ضمنهم 11 مصاب في حالة جد حرجة .

كما ذكرت منظمة عدالة ، حسب شهادة بعض المتظاهرين "أن الوقائع جرت في احد الشوارع الرئيسية لمدينة العيون المحتلة حيث عمدت شرطة القمع المغربية الى استعمال خراطيم المياه ورمي الحجارة لتفريق المتظاهرين مما أدى الى تحطيم نوافذ وزجاج حافلة كانت تقل بعض المتظاهرين مخلفة بعض الضحايا ، حالتهم تعتبر حرجة. (واص)

090/102