الاتحاد الافريقي يطالب الهيئة الاممية بان تتولى بعثة المينورصو مراقبة حقوق الانسان في الصحراء الغربية.

اديس ابابا (اثيوبيا) 26 مارس 2017. (واص).   دعا مجلس السلم و الامن الافريقي منظمة الامم المتحدة الى تعزيز مهام بعثتها في الصحراء الغربية "مينورصو" لتتولى مراقبة حقوق الانسان في الاجزاء المحتلة من الجمهورية الصحراوية.

و حمَل المجلس الافريقي في قراره الاخير بعد اجتماعه الذي خصص لمناقشة القضية الصحراوية، مسؤولية انتهاكات حقوق الانسان التي تُرتكب في الاجزاء المحتلة من الجمهورية الصحراوية لمنظمة، الامم المتحدة التي تعتبر الضامن الرئيسي الى جانب الاتحاد الافريقي لتنفيذ مقررات الشرعية الدولية في الصحراء الغربية.

و قد اطلع اعضاء مجلس السلم و الامن التابع للاتحاد الافريقي و عددهم 15 دولة عضو، على كافة مستجدات الوضع في الصحراء الغربية و نتائج الجهود الدبلوماسية و السياسية ذات العلاقة، في جلسة تعتبر الثانية من هذا المستوى لمناقشة الوضع في الصحراء الغربية، قبل ان يصدر قراره عن حالة السلم و الامن بالاقليم.

090/201 واص.