"جلسات محاكمة معتقلي اكديم ازيك ليست سوى "محاولة قضائية مكشوفة لتلميع الظلم" (منظمة عدالة البريطانية)

لندن (بريطانيا)، 14 مارس 2017 (واص)- أكدت منظمة عدالة البريطانية أن جلسات محاكمة المعتقلين السياسيين الصحراويين ، مجموعة "اكديم ازيك"، ليست سوى "محاولة قضائية مكشوفة لتلميع الظلم"، مشددة على أن التهم الجنائية "البالغة الخطورة" ضدهم لا أساس لها  وإنما هدفها مضايقة وترويع النشطاء والمدافعين عن حق الشعب الصحراوي في الحرية وتقرير المصير.

ودعت المنظمة البريطانية في بيان لها "جميع الجهات الحقوقية والدولية بالكتابة وإرسال مراقبين دوليين وكذا مطالبة السلطات المغربية بالإفراج عن المجموعة فورا دون قيد أو شرط وإلغاء حكم الإدانة لأنهم سجناء رأي اعتقلوا فقط لأنهم كانوا يمارسوا حقهم في حرية التعبير بشكل سلمي.

كما وجهت دعوة ملحة للاحتلال المغربي "لمنح مجموعة أكديم إزيك محاكمة عادلة ومفتوحة بعد تقارير تحدثت عن تعذيب بعضهم خلال مرحلة الحجز" (واص).

090/105.