إسبانيا : تنديد بعدم شرعية محاكمة معتقلي "أكديم إزيك"

مدريد (إسبانيا)، 14 مارس 2017 (واص) - أعرب مجلس شباب اسبانيا عن تنديده بعدم شرعية محاكمة معتقلي  ملحمة "أكديم إزيك" ، وذلك في بيان توج لقاء جمع بين المكلف بالخارجية في اتحاد الشبيبة الصحراوية حمدي يوسف والسيدة أنا سلانا ممثلة عن شباب اسبانيا.

اللقاء شكل فرصة لتقييم عمل المنظمتين خلال الفترة السابقة وكذا وضع الخطوط العريضة للعمل المشترك خلال العام المنصرم وما سيشهده من أنشطة مشتركة على الساحة الاسبانية والأوروبية من اجل التعريف بكفاح الشعب الصحراوي وقضيته العادلة.

كما جدد مجلس شباب اسبانيا موقفه الداعم و المساند لحق الشعب الصحراوي في الحرية و الاستقلال، محملا  الحكومة الاسبانية مسؤوليتها التاريخية تجاه الشعب الصحراوي.

كما أعرب البيان عن قلق المجلس لتقديم المعتقلين السياسيين الصحراويين  مجموعة "أكديم إزيك" لمحكمة غير قانونية و دون ضمانات، منددا يطرد المراقبين الدوليين كما كان بالأمس   مع السيد مارتن موريلو (قاضي المحكمة العليا في أستورياس) .

وشجب  المجلس في بيانه انتهاكات حقوق الإنسان الجسيمة والممنهجة  التي ترتكبها قوات الاحتلال المغربية ضد السكان المدنيين بشكل عام، وبشكل خاص ضد المعتقلين السياسيين الصحراويين، مطالبا  بالإفراج الفوري وغير المشروط عن جميع المعتقلين السياسيين الصحراويين في سجن سلا وجميع المعتقلين الصحراويين في السجون المغربية .

كما وجه مجلس شباب اسبانيا نداءا عاجلا الى المجتمع الدولي والأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي، والاتحاد الأوروبي، ومنظمات حقوق الإنسان والأحزاب السياسية والبرلمانات وجميع الشخصيات والقوى الدفاع عن السلام والعدالة للعمل على إجبار الدولة المغربية للامتثال للقانون الدولي . (واص)

090/105.