ولاية بشار الجزائرية تحتضن يوما للتعريف بالقضية الصحراوية

بشار (الجزائر)، 07 مارس 2017 (واص) – احتضنت أمس الاثنين الجامعة المركزية لولاية بشار الجزائرية الاحتفالات المزدوجة للذكرى الـ41 لإعلان الجمهورية وتأسيس أول حكومة صحراوية  ، بالإضافة الى تنظيم ملتقى الشهيد الولي الفكري .

الاحتفالات التي جرت بحضور الأمين العام لاتحاد الطلبة عضو الأمانة الوطنية السيد مولاي أمحمد إبراهيم والسلطات الولائية لولاية بشار، بالإضافة الى جمع غفير من الطلبة الصحراويين الدارسين بالجنوب الجزائري شهدت استعراضات عسكرية وأخرى مهنية تجسد التشبث بالمبادئ  والتأكيد على مواصلة الكفاح حتى تحقيق الحرية والاستقلال .

كما عرف اليوم التضامني هذا تنشيط  عدة محاضرات و ورشات تكوينية من تأطير أساتذة مختصين جزائريين وكذا صحراويين ، في إطار تخليد الملتقى الفكري الذي يهدف أساسا الى تدعيم الطالب الصحراوي فكريا و ثقافيا من اجل تجنيده خدمة للقضية الوطنية والتشبع بالروح الثورية والسير على النهج والخط الذي رسموه شهداء القضية الصحراوية . (واص)

090/105.