سلطات الاحتلال المغربية تطرد أربعة شبان نرويجيين من مدينة السمارة المحتلة

السمارة المحتلة 21 يناير 2017 (واص) - أقدمت سلطات الاحتلال المغربية أمس السبت ، على طرد أربعة شبان نرويجيين من مدينة السمارة المحتلة ، ويتعلق الأمر بكل من مارتا ياقير تانقر من شبيبة الكنيسة النرويجية للتعاون ، يور يولستاد تفيد ، ماري فيرمدال وإيفا بينيدكت سكوقلي من الشبيبة الحمراء.

وكانت ثماني سيارات للشرطة المغربية قد أرغمت الطلبة الأربعة بجامعة أوسلو النرويجية ، على مغادرة المدينة التي وصلوها صباح السبت للوقوف عن قرب على وضعية حقوق الإنسان والحريات الأساسية للصحراويين تحت الاحتلال المغربي "من الواضح أن الشرطة المغربية لا تريدنا أن نطلع على واقع وحياة الصحراويين الذين قدمنا لزيارتهم" تقول مارتا ياقير.

وكانت سلطات الاحتلال قد طردت أمس كذلك شابين نرويجيين من مدينة العيون المحتلة وهما بيدر أوستريق مسؤول العلاقات الدولية بالشبيبة الحمراء وصوفي برونفل.

يضاف هذا الإجراء إلى منظومة الإجراءات الاستعمارية التي تحاول سلطات الاحتلال المغربية من خلالها عزل الأجزاء المحتلة من الصحراء الغربية عن العالم والتعتيم على جرائمها في حق الصحراويين العزل بعيدا عن أعين المراقبين والصحافة العالمية.

وتجدر الإشارة ، إلى أن سلطات الاحتلال المغربية منعت العام الماضي ما يزيد عن 70 شابا من حركة التضامن النرويجية الشعب الصحراوي ، من زيارة المناطق الصحراوية المحتلة. 

( واص ) 130/090/100