قضية الباخرة كاي باي: "جمعية فرنسية تدعو إلى عدم قبول الحاوية "

باريس (فرنسا)، 20 جانفي 2017 (واص)- طلبت لجنة التوأمة و التبادلات الدولية لغونفروفيل أوركير (نورماندي) من الرئيس المدير العام لمجمع أولفيا المختص في زيوت السمك الى عدم قبوله حاوية زيت السمك القادمة من الصيد البحري بالصحراء الغربية.

و في رسالة وجهتها للرئيس المدير العام تلقت وأج نسخة منها أشارت الجمعية تقول " لقد تفاجأنا لاستعدادكم لمخالفة القانون والقواعد الدولية. و من المرتقب قدوم باخرة (كاي باي) الى فيكامب لتفريغ حاوية محملة بزيوت السمك" مذكرة إياه بأن الباخرة سبق و أن أرست بالميناء سنوات 2016 و 2015 و 2014 .

كما أوضحت اللجنة المساندة للشعب الصحراوي لمسؤول أولفيا أنه لا يمكنه " أن يتجاهل بأن هذه الحاوية تأتي من الصيد البحري بالمياه الإقليمية للصحراء الغربية المحتلة من طرف المغرب بطريقة غير شرعية".

و حسب الوثائق الجمركية فإن هذه الحمولة تمت بمدينة العيون عاصمة الصحراء الغربية المحتلة.  مضيفة " لا يمكنكم تجاهل أن هذه الحدود التي أكدتها محكمة العدل الدولية في قرارها الصادر بتاريخ 21 ديسمبر 2016  و بذلك فإن المغرب لا يمكنه التفاوض حول اتفاقات تجارية حول المنتوجات القادمة من الصحراء الغربية".

و عليه  فقد طالبت اللجنة الرئيس المدير العام ب "عدم قبول هذه الحمولة"،  مشيرة الى" أن لجنتنا تساند الشعب الصحراوي و تندد بنهب الموارد الطبيعية لدولة غير مستقلة. فالصحراء الغربية ليست مغربية".

و في رسالة أخرى وجهتها لمديرية الجمارك بمنطقة رووان و لعمدتها ذكرت اللجنة بأن الصحراء الغربية إقليم محتل من طرف المغرب منذ 1975 ، معتبرة أن هذه الحمولة " نهبها " المغرب من الشعب الصحراوي مطالبة مدير الجمارك الفرنسية بالتأكد من مطابقة الشهادة الأصلية للمنتوجات المنقولة بهذه الباخرة" اعتمادا على القانون الأوروبي".

كما كتبت اللجنة أنه " في حالة ما إذا أشارت الشهادة الى أن الحمولة لم تتحصل على ترخيص للتصدير من طرف جبهة البوليساريو التي تعد الممثل الوحيد  المؤهل لتقديم مثل هذه الشهادات فإنني أدعوكم الى توقيف الباخرة و حجز السلع".

و اختتمت اللجنة تقول أن " عدة برلمانيين أوربيين أبلغوا رسميا السيدة موغيريني الممثلة السامية للاتحاد الأوربي و السيد مالمستروم  المحافظ الأوروبي المكلف بالتجارة و المحافظ الأوروبي المكلف بالشؤون الاقتصادية و المالية بالانتهاكات ضد القانون الأوروبي التي تكون قد ارتكبت في حالة شروع باخرة كاي باي في تفريغ حاوية قادمة من المياه الإقليمية الصحراوية و من ميناء صحراوي".

هذا وكانت جبهة البوليساريو قد أعلنت في بيان لها يوم الثلاثاء الأخير أنها ستقدم بشكل رسمي شكوى لدى السلطات الأوروبية و الفرنسية للتنديد بقيام الباخرة الأوروبية كاي باي بالشحن غير القانوني لزيت السمك.

و أضاف ذات البيان أن أمحمد خداد رئيس لجنة العلاقات الخارجية في الأمانة الوطنية  لجبهة البوليساريو قد صرح ” نأمل أن يكون هناك حوار غير أننا مستعدون لتطبيق قرار المحكمة". (واص)

090/105.