نواب المجلس الوطني يستمعون إلى ردود وزراء قطاع المالية والتعاون

مدرسة 09 يونيو 17 جانفي 2016 (واص) - تواصلت اليوم الثلاثاء جلسات المجلس الوطني في دورته الخريفية بالاستماع الى ردود الحكومة في قطاع المالية والتعاون ، أين سيقدم الوزراء  كل الاستفسارات والملاحظات المقدمة من قبل النواب حول سير برنامج كل وزارة على حدى.  

الجلسات التي جرت بحضور الوزير الأول ، عضو الأمانة الوطنية السيد عبد القادر الطالب عمر رفقة وزراء قطاع المالية والتعاون ، استهلت برد وزير التعاون بلاهي السيد على تساؤلات النواب حيث قدم شرحا مفصلا بالمعطيات والأرقام حول تفاصيل المشاريع الممولة من طرف جمعيات التضامن مع الشعب الصحراوي ، مبرزا وجوه صرفها الذي خصص للتغذية وتأهيل البنية التحتية  للمدارس والمستشفيات ومؤسسات الدولة الصحراوية .

وزير التعاون أكد أن قطاعه بحاجة الى آليات عمل جديدة على مستوى الهيكلة وإعداد المشاريع مع الشركاء خاصة في ظل تراجع الدعم الإنساني الموجه للاجئين الصحراويين في السنوا الأخيرة .   

كما قدم عضو الأمانة الوطنية المكلف بالخزينة العامة السيد محمد لمين أحمد عرضا مفصلا عن الميزانية العامة واوجه صرفها .

الى ذلك لايزال المجلس الوطني يواصل جلساته بالاستماع الى بقية وزراء قطاع المالية والتعاون في إطار تقييم برنامج الحكومة  لسنة 2016. (واص)

090/105.