رئيسة مفوضية الاتحاد الافريقي ترد على مغالطات المغرب بشأن طلب انضمامه

اديس ابابا (اثيوبيا) 05 ديسمبر 2016. (واص). ردا على المغالطات الاخيرة التي روج لها المغرب بزعمه ان رئيسة مفوضية الاتحاد الافريقي تتماطل في التعامل مع طلب انضمامه الى منظمة الاتحاد الافريقي، اكد بيان صادر اليوم الاثنين عن مديرية الاعلام و الاتصال بالمفوضية  إن الاخيرة  ترغب في تقديم بعض الإيضاحات لما ورد ببعض التقارير الاعلامية بعد طلب المغرب للانضمام إلى الاتحاد الأفريقي (AU).

و اوضح البيان ان  المملكة المغربية تقدمت رسميا بطلب للانضمام الى الاتحاد الافريقي في سبتمبر 2016. و تم استقبال الطلب المذكور من قبل الدكتورة نكوسازانا لاميني زوما رئيسة المفوضية الافريقية، وفقا للقواعد الاجرائية المنظمة لعمل مؤسسات الاتحاد الافريقي، لتبلغ جميع الدول الاعضاء بالاتحاد الافريقي و عددها 54 دولة، و لا تزال لجنة تلقي الردود متواصلة في جمع ردود و مواقف الدول من المسألة.

و اكدت رئيسة مفوضية الاتحاد الافريقي ان القرار المتعلق بقبول او رفض طلب المملكة المغربية هو مسألة حكرا على الدول الاعضاء ال  54 بالمنظمة القارية، و ان المفوضية تقوم فقط بالصلاحيات المخولة لها طبقا للقانون التاسيسي للاتحاد الافريقي، و عليه فان طلب المغرب يسير طبقا لما هو قانوني و حين تتوصل المفوضية بردود الدول الاعضاء ستخطر صاحب الطلب بالنتائج.

090/201 واص.