ناشط فلسطيني يؤكد أن الشعبين الصحراوي والفلسطيني يتعرضان لنفس أساليب الاضطهاد والبطش

ولاية بوجدور 05 ديسمبر 2016 (واص) - أكد صباح اليوم الناشط الفلسطيني وممثل اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي الدكتور موسى محمد الخزندار ، أن الشعبين الصحراوي والفلسطيني يتعرضان لنفس أساليب الاضطهاد والظلم والبطش ، وذلك خلال استقباله من قبل والي ولاية بوجدور السيدة فاطمة بلا والأمين العام لاتحاد العمال المنتهية ولايته السيد محمد الشيخ محمد لحبيب.

واعتبر الدكتور موسى محمد الخزندار ، أن وجود الوفد بين ظهران اللاجئين الصحراويين  هو تعبير عن قناعة راسخة بحق الشعب الصحراوي في الحرية والاستقلال.

من جهتها عبرت والي ولاية بوجدور السيدة فاطمة بلا ، عن ترحيبها بالوفد الفلسطيني الذي يمثل شعبا له مكانة خاصة في قلب كل صحراوي.

فيما عبر السيد محمد الشيخ محمد لحبيب عن امتنان الشعب الصحراوي للقائمين على اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي والجهود التي تبذلها من أجل التحسيس بالقضية الصحراوية وتقويض الدعاية المغربية التي يسوقها عبر الإعلام العربي ، مبرزا أن النظام المغربي يستورد خططه الاستعمارية من الكيان الصهيوني الظالم.

( واص ) 130/090