رئيس الجمهورية يؤكد أن اتحاد العمال صنع تجربة متميزة في التسيير والمساهمة في معركة التحرير والبناء

ولاية بوجدور 03 ديسمبر 2016 ( واص ) - أكد رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي ، أن الاتحاد العام لعمال الساقية الحمراء ووادي الذهب شكل منظمة جماهيرية وطنية مؤطرة لكل العمال الصحراويين ، استطاعت عبر مسيرتها الطويلة أن تصنع تجربة متميزة في التسيير والمساهمة في معركة التحرير والبناء.

وأبرز رئيس الجمهورية في كلمة القاها بالنيابة الوزير الاول، خلال افتتاح أشغال المؤتمر الثامن للاتحاد الذي انطلقت أشغاله اليوم بولاية بوجدور ، أن المنظمة حققت نقلة نوعية في التنظيم والبناء ونسج علاقات قوية من الصداقة والتعاون مع جل المنظمات النظيرة في العالم والانتساب إلى أهم الهيئات النقابية الدولية.

وقدم السيد إبراهيم غالي بهذه المناسبة ، تحية إلى كل العاملات والعمال الصحراويين الذين سجلوا مكانتهم بأحرف من ذهب في مسيرة كفاح الشعب الصحراوي ؛ والذين سارعوا إلى الانخراط في صفوف الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب ، وتموقعوا بجدارة في مختلف هيئاتها السياسية والعسكرية ، وقدموا -إلى جانب بقية أبناء شعبنا- جسيم التضحيات وقوافل الشهداء ، وهم اليوم يواصلون درب النضال والمقاومة.

كما حيا القوة العاملة الصحراوية في الأرض المحتلة وجنوب المغرب التي ، وفي إطار انتفاضة الاستقلال المباركة ، لا تدخر جهداً أو شكلاً أو أسلوباً نضالياً، في خضم مواجهة محتدمة ويومية، تتصدى فيها بشجاعة وعزيمة لا تلين لأبشع ممارسات القمع والتنكيل والتعذيب والاختطاف والاعتقال والاختفاء القسري والمعاملات المقيتة الحاطة من الكرامة الإنسانية التي تلجأ إليها دولة الاحتلال المغربي.

وأعتبر رئيس الجمهورية في هدا السياق ، أن حرمان العمال الصحراويين بالمناطق المحتلة من أبسط حقوقهم إنما هو تجلٍ لحرمان الشعب الصحراوي من حقه الأساسي الأول في تقرير المصير والعيش الكريم فوق وطنه الحر المستقل.

( واص ) 090/500/100