رئيس الجمهورية يتفقد وحدات الجيش الصحراوي بالناحية العسكرية الثانية

التفاريتي (الأراضي المحررة)، 20 نوفمبر 2016 (واص) – تميزت زيارة رئيس الجمهورية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو ، القائد الأعلى للقوات المسلحة إلى الناحية العسكرية الثانية بتفقد وتفتيش وحدات الناحية ، داعيا إلى بذل المزيد من الجهود من أجل الرفع من الجاهزية القتالية لمقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي .

ووقف رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة بقطاع الناحية العسكرية الثانية على عمليات صيانة العتاد القتالي من أجل الرفع من مستوى الأداء الميداني ورفع الروح المعنوية للمقاتل الصحراوي لتكون في مستوى التحديات، مؤكدا على ضرورة العناية والاهتمام من أجل إنجاح مساعي  قدرات القوات الصحراوية .

كما وقف القائد الأعلى للقوات المسلحة على بعض مرافق ومقرات الناحية ، أين أعطى توجيهات وتعليمات صارمة من أجل  تحسين الظروف الصحية والخدماتية للمقاتل الصحراوي .   

من جهته قائد الناحية العسكرية الثانية سيدي أوكال ، أعتبر أن زيارة القائد الأعلى للقوات المسلحة هي للوقوف ميدانيا على سير العمل وتطبيق تعليمات هيئة  الأركان العامة للجيش التي تهدف إلى الرفع من القدرة القتالية لمقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي. 

وأضاف سيدي أوكال أن الزيارة كذلك فرصة للإطلاع على مستوى الجاهزية لمقاتلي الناحية تحسبا لأي طارئ ، مؤكدا في السياق ذاته أن وحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي جاهزة وهي رهن الإشارة. (واص)

090/105.