نأمل أن تكون لزيارة الوفد البرلماني الأوروبي تأثيرات ايجابية على مستوى البرلمان الأوروبي وأوروبا عموما(المنسق مع المينورسو)

 الشهيد الحافظ 01 يناير 2016 ( واص )أكد اليوم الثلاثاء المنسق الصحراوي مع المينورسو،عضو الأمانة الوطنية ، السيد امحمد خداد في تصريح لوسائل الإعلام عقب لقائه مع وفد المجموعة الاشتراكية في البرلمان الأوروبي يقوده السيد انطونيو با نزيري( رئيس لجنة  المغرب العربي في البرلمان الأوروبي)   أن البوليسياريو تأمل أن أن تكون لزيارة الوفد الأوروبي تأثير ايجابي بالنسبة للقضية الوطنية  داخل البرلمان الأوروبي،  وأوروبا الرسمية عموما المعروفة بدورها السلبي في استمرار  المغرب في احتلاله للصحراء الغربية .

وأوضح امحمد خداد أن الطرف الصحراوي  ركزخلال اللقاء على أن  أوروبا يجب أن تكون جزءا من الحل بدلا من أن تبقى جزءا من المشكل بدعمها للمغرب والمراهنة على أنه مع مرور الزمن يمكن للمحتل المغربي  فرض الأمر الواقع ،وهي مراهنة خاسرة يقول ولد خداد .

وأكد المنسق مع المينورصو أن الشعب الصحراوي لن يتراجع عن نيل حقوقه مهما كلفه ذلك من ثمن, مشيرا الى الوضع الحالي في الكركرات والمسافة  الفاصلة بين جيش التحرير الصحراوي وقوات الإحتلال.

 وشدد أمحمد  خداد أن الطرف الصحراوي لا يمكن أن يتحمل تعنت المغرب أكثر من  ما مضى الوقت، مطالبا المجتمع الدولي باتخاذ الإجراءات اللازمة لفرض السلام في المنطقة على أساس احترام القانون والشرعية الدولية .

 

للإشارة التقى الوفد خلال جولته في مخيمات اللاجئين أيضا مع السيدة فاطمه  بلا والي ولاية بوجدور يحي بوحبيني يحي و رئيس الهلال الاحمرالصحراوي.

  120/ 090( واص )