جنيف : اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان تؤكد على ضرورة تنظيم استفتاء لتقرير المصير

جنيف (سويسرا)، 24 أكتوبر 2016 (واص)- شهد اليوم انعقاد الجلسة الأولى من الفحص الدوري للمغرب الخاص بالعهد المتعلق بالحقوق المدنية والسياسية، حيث عرفت هذه الجلسة الإستماع إلى اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان لأول مرة كآلية وطنية بالأمم المتحدة.

 وخلال الجلسة ، أكدت أعبيدة محمد بوزيد عن اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان على الوضعية القانونية لإقليم الصحراء الغربية و ضرورة العمل على تنظيم استفتاء يضمن حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره الذي تكفله المواثيق والعهود الدولية ذات الصلة.

 من جهته دعا السيد إريك هاغن رئيس المرصد الدولي لحماية الثروات الطبيعية بالصحراء الغربية إلى ضرورة تمتع الصحراويين بثرواتهم الطبيعية كحق لصيق بمسألة تقرير المصير.

أما المدافعة الصحراوية عن حقوق الإنسان الغالية عبد الله دجيمي تطرقت إلى الإنتهاكات الممنهجة والمستمرة من قبل الدولة المغربية ضد الصحراويين بالمناطق المحتلة ، مشيرة إلى منع النظام المغربي الصحراويين من الحق في التظاهر السلمي ومنع المراقبين الدوليين من ولوج المنطقة.

 ممثل  جمعية أولياء المعتقلين و المفقودين الصحراويين " أفابراديسا" عالي عمار بوزيد  تطرق هو الأخر إلى مسألة الإختفاء القسري و ما تعانيه العائلات إضافة إلى ملف المعتقلين السياسيين الصحراويين، بعده تدخل السيد جيافرانكو فاتوريني عن جمعية الحقوقيين الأمريكيين مؤكدا على الوضعية القانونية للأقليم و مسألة حرية التعبير و ما يعانيه الصحراويين من جراء ذلك.  (واص)  

090/105.