لجنة عائلات المعتقلين السياسيين الصحراويين تحمل السلطات المغربية المسؤولية الكاملة تجاه السلامة الجسدية و النفسية لمعتقلي اكديم ايزيك

العيون (المناطق المحتلة) 21 اكتوبر 2016 (واص)- حملت لجنة عائلات المعتقلين السياسيين الصحراويين السلطات المغربية المسؤولية الكاملة تجاه السلامة الجسدية و النفسية لمعتقلي اكديم ايزيك و كافة المعتقلين السياسيين الصحراويين بسجون الاحتلال المغربي، و ذلك في بيان للجنة توصلت "واص" بنسخة منه.

و عبرت اللجنة في بيانها، عن إدانتها الشديدة لكل الأشكال القمعية و العنصرية المرتكبة في حق المعتقلين السياسيين الصحراويين مجموعة أكديم إزيك و الرامية إلى الالتفاف على حقوقهم العادلة و المشروعة. 

و دعت كل الضمائر الحية عبر العالم من منظمات و جمعيات تعنى بحقوق الإنسان إلى ممارسة المزيد من الضغط على دولة الاحتلال المغربية قصد ضمان توفير كافة حقوق معتقلي مجموعة "اكديم ايزيك" العادلة و المشروعة و حمايتهم داخل سجن العرجات.

و طالب البيان بشدة مجلس الأمن الدولي و منظمة الأمم المتحدة و كل الهيئات التابعة  لهم بالتدخل الفوري و العاجل من أجل إطلاق سراح المعتقلين السياسيين الصحراويين مجموعة أكديم إزيك دون قيد أو شرط  بعد قرار محكمة النقض و الذي أكد عدم وجود أية دلائل ملموسة تربطهم بالتهم المنسوبة إليهم. (واص)

090/110