القناة الأولى الألمانية تعرض شريطا حول النزاع في الصحراء الغربية

برلين ( ألمانيا ) 19 أكتوبر 2016 ( واص ) - عرضت القناة الألمانية الأولى اليوم الثلاثاء ، شريطا حول النزاع في الصحراء الغربية آخر مستعمرة في إفريقيا ، من إعداد الصحفي  أشتيفان أكلوس الذي زار هذه السنة مخيمات اللاجئين الصحراويين.

الشريط تناول انتقاد بعض النواب البرلمانيين في البوندستاغ (أفرنك هاينريش عن حزب الاتحاد اليمقراطي المسيحي ، كارستين تاك من الحزب الديمقرطي الاشتراكي وسفيم دكدلين من حزب اليسار ) الحكومة الألمانية لتجاهلها اللاجئين الصحراويين والذين يعيشون في ظروف قاسية منذ 40 سنة بسبب احتلال الغزو المغربي للصحراء الغربية وعدم استجابته للشرعية الدولية وتهربه من عملية الاستفتاء المطروحة من طرف مجلس الأمن والأمم المتحدة منذ وقف إطلاق النار سنة 1991.

وقد تطرقت البرلمانية سفيم دكدلين في الشريط ، عن رحلتها التي قادتها إلى مدينة العيون المحتلة بعد تفكيك مخيم أكديم إزيك والمعاملة السيئة التي تلقتها على أيدي السلطات المغربية وطردها من مطار العيون المحتلة.

كما تطرق الشريط إلى الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان والجرائم التي يرتكبها المحتل المغربي في المناطق المحتلة ضد الشعب الصحراوي واستغلاله للموارد الطبيعية الصحراوية.

وركز الصحفي أشتيفان أكلوس في شريطه ، على المساعدات التعليمية والتنموية التي تقدمها الحكومة الألمانية للكثير من دول العالم الثالث واحتضانها السنة الماضية للكثير من اللاجيئن الأجانب ، مع تجاهلها لمساعدة الشعب الصحراوي في قضيته العادلة وإلى يومنا هذا لم تقم ألمانيا بتمويل أي مشروع إنساني أو تنموي بمخيمات اللاجئين الصحراويين.

( واص ) 090/100