الأورغواي وفنزويلا تدعوان الى جلسة لمجلس الأمن الدولي حول الوضع في الكركرات

نيويورك ، 28 سبتمبر 2016 (واص) دعت  الأورغواي وفنزويلا الى جلسة لمجلس الأمن الدولي  غدا الخميس  ال 29 سبتمبر لمعالجة الوضع في منطقة الكركرات التي شهدت تطورات خطيرة بسبب قيام المغرب بخرق وقف إطلاق النار,

 و كانت جبهة البوليساريو  قد حذرت من تداعيات خرق وقف إطلاق النارعلى السلم والاستقرار في المنطقة.

 كما طالبت الأمم المتحدة وبعثتها للاستفتاء في الصحراء الغربية، المينورسو، بتحمل المسؤولية إزاء استمراره ، والإسراع بالقيام بواجباتها في وقف هذا الانتهاك الصارخ لوقف إطلاق .النار واتخاذ الإجراءات الميدانية الكفيلة بالتطبيق الصارم لاتفاق وقف إطلاق النار، وبالتالي سحب التواجد المغربي من المنطقة المعنية

 من جهة أخرى ، فند نائب الناطق الرسمي باسم الامين العام للامم المتحدة ” فرحات حق” اليوم الثلاثاء, المعلومات التي أعلن عنها وزير الخارجية المغربي الخميس الماضي بنيويورك, حول عودة كافة   افراد المينورسو الى مزاولة عملهم بالصحراء الغربي..

.واكد المسؤول الاممي ان بعثة المينورسو لم تستعد بعد وظائفها بشكل كامل, بالرغم من عودة 25 موظفا الى عملهم شهر يوليو الماضي

وأوضح ” فرحات حق” ان الامم المتحدة تواصل جهودها لتمكين البعثة من ممارسة مهامها بشكل كامل، حيث وضعت اللمسات الاخيرة لتمكين الموظفين المكلفين بالألغام من الانتقال الى مخيمات اللاجئين لاجل استئناف عملهم.

.

   120/ 090(واص)