سلطات الإحتلال المغربية تطرد صحفيين أجانب من المناطق المحتلة

العيون المحتلة 27 سبتمبر 2016 (واص) – أقدمت سلطات الإحتلال المغربية على طرد صحفيين أجانب من المناطق المحتلة من الصحراء الغربية ، حسب ما أفاد به مصدر من وزارة الأرض المحتلة والجاليات .

وحسب نفس المصدر ، فإن أجهزة الأمن المغربية قامت بطرد الصحفية الفرنسية  مراسلة جريدة لوموند كاميلي لاكروا وذلك مباشرة بعد وصولها لمطار مدينة الداخلة المحتلة .

وفي نفس السياق أقدمت أجهزة الإحتلال المغربي  بالعيون المحتلة على طرد كل من  خوليا بريتو فيونيرو وروين كامبوس وهما ناشطان بالمجلس الوطني للشباب باسبانيا ، حيث اقدمت أجهزة الإحتلال على اقتحام الفندق الذي كان يقطن فيه الناشطان الإسبانيان قبل أن يتم ترحيلهما صوب مدينة أغادير المغربية .

للإشارة ، ليست هذه المرة الأولى التي تقدم فيها سطات الإحتلال بشكل متعمد و ممنهج على غلق الإقليم أمام الوفود الأجنبية والمراقبين ووسائل الإعلام ، وذلك في خطوة هادفة إلى حجب حقيقة ما يجري من انتهاكات لحقوق الإنسان بالمناطق المحتلة . (واص)

090/105.