محاضرة حول تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية بمقر المتحف الاثنوغرافي في ليوبليانا

ليوبليانا ( سلوفينيا ) 22 سبتمبر 2016 ( واص ) - قدمت يوم الثلاثاء محاضرة حول تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية من قبل البرلماني الأوروبي ايفو فايخل في مقر المتحف الاثنوغرافي في ليوبليانا عاصمة سلوفينيا، اكد فيها المحاضر انه من بداية عهدته و هو يدافع  الصحراوي و احترام القانون الدولي و حقه في تقرير المصير و الحياة في دولته المستقلة  و التنديد باستمرار للانتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان و للقانون الدولي من طرف الحكومة المغربية.

و أوضح البرلماني الأوروبي أن مشكل الصحراء الغربية واضح  وهو يتمثل في حق تقرير المصير الذي ينص عليه ميثاق الأمم المتحدة ، لكن الشعب الصحراوي  حرم لا كثر من أربعين سنة  من ممارسة هذا الحق، مشيرا الى أن إيجاد الحل سيكون من مصلحتنا كلنا و من مصلحة  الاتحاد الأوروبي و الامم المتحدة و جميع دول  العالم.

وفي تطرقه الى قرار محكمة الاتحاد الأوروبي ورأي المستشار القانوني للمحكمة دعا السيد فايخل الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي و المفوضية الى الحد من تجاهل القانون الدولي و البدء في التعاون من اجل إيجاد حل للنزاع في الصحراء الغربية.

. و فيما يخص سلوفيينيا أكد السيد فايخل أن عليها أن تحترم قرار المحكمة الأوروبية و تعمل وفقا له

 من جهة أخرى،و خلال المحاضرة  التي  نظمت برعاية تحالف الديمقراطيين و الليبراليين الأوروبيين قدم السادة سيمون دريفن و سفيتكة بوبرصاك و روك رامصاك من سلوفينيا شهاداتهم حول زيارتهم للمخيمات و الأراضي المحررة و عن مضمون الدراسة حول الحياة اليومية للشعب الصحراوي وتجربته في مجال التعليم و الصحة و حقوق الإنسان.

بدوره، الممثل الصحراوي  بسلوفينيا ماء لعينين بغادة تطرق لآخر تطورات القضية الوطنية و أشاد بموقف السيد ايفو فايخل المدافع عن قضية الشعب الصحراوي على مستوى الاتحاد الأوروبي و في الساحة السلوفينية و حث الأصدقاء أصحاب المشروع حول الصحراء الغربية ان يستمروا في المزيد من الإدلاء بشهادات حول ما عاشوه بين أحضان الشعب الصحراوي.

 

 120/ 090(واص)