الأمم المتحدة تدعو إلى استئناف المفاوضات بين جبهة البوليساريو و المغرب

واشنطن (الولايات المتحدة الأمريكية)، 02 غشت 2016 (واص)- أعدت الأمم المتحدة اقتراحا رسميا من أجل إعادة بعث المفاوضات بين جبهة البوليساريو و المغرب من أجل التوصل إلى حل النزاع في الصحراء الغربية،  حسبما أعلنه يوم الاثنين فرحان حق نائب المتحدث باسم الأمين العام الأممي.

و صرح السيد فرحان حق خلال لقائه الصحفي اليومي أنه "تم تقديم اقتراح رسمي  لطرفي النزاع" جبهة البوليساريو و المغرب مضيفا أنه تم إخطار بلدان الجوار، موضحا أن "مجلس الأمن جدد الآن دعوته لاستئناف المفاوضات و لا شيء يمنع السيد كريستوفر روس من العودة إلى المنطقة لمواصلة جهوده من أجل تسهيل المفاوضات".

و أشار المسؤول ذاته أن روس مبعوث الأمين العام الأممي إلى الصحراء الغربية قد أجرى خلال الأسابيع الأخيرة عدة اتصالات مع طرفي النزاع و مع بلدان الجوار من أجل إعادة بعث مسار المفاوضات بين الطرفين.

و كان مجلس الأمن الأممي قد دعا يوم الثلاثاء الفارط إلى استئناف المفاوضات بين جبهة البوليساريو و المغرب اللذين يتعين عليهما التوصل إلى تنظيم استفتاء لتقرير مصير الشعب الصحراوي.

و صرح رئيس مجلس الأمن الدولي كورو بيشو عقب اجتماع حول المينورسو أن "أعضاء مجلس الأمن قد أكدوا على أهمية استئناف المفاوضات المباشرة (بين جبهة البوليساريو والمغرب) من أجل التوصل إلى حل سياسي يضمن حق تقرير مصير الشعب الصحراوي".

و كانت جبهة البوليساريو قد أخطرت مجلس الأمن حول ضرورة وضع مسار من اجل مفاوضات مباشرة و رفيعة المستوى بين الجانبين، منددة في ذات السياق بالعراقيل التي يضعها النظام المغربي أمام المسار الأممي من خلال عرقلة إجراء جولة خامسة من المفاوضات التي نصت عليها اللائحة 2285 (2016) التي مددت لعهدة المينورسو.

وكان ممثل جبهة البوليساريو لدى الأمم المتحد السيد البخاري أحمد  أكد أن السيد روس يجد صعوبة في الحصول على تعاون المغرب من اجل استئناف المفاوضات. (واص)

0960/105/700.