السلك الدبلوماسي الإفريقي المعتمد بأنغولا يقف دقيقة صمت ترحما على روح الشهيد محمد عبد العزيز

لواندا (انغولا)، 29 يونيو 2016 (واص) – وقف السلك الدبلوماسي الإفريقي المعتمد بلواندا دقيقة صمت ترحما على روح الشهيد الرئيس محمد عبد العزيز ، ذلك خلال اجتماع سفراء الدول الأعضاء بالاتحاد بمقر السفارة الكينية بأنغولا.  

وافتتح الاجتماع من طرف نائب عميد السلك الدبلوماسي الإفريقي السفير الزيمبابوي السيد نكوني فرانسيس  سينكوا ، الذي اعتبر "أن رحيل الشهيد محمد عبد العزيز يعتبر خسارة لاتعوض ليس فقط للشعب الصحراوي وإنما لقارتنا الإفريقية ولجميع دعاة الحرية والسلام"،  مضيفا أنه "في سبيل حرية واستقلال وتقرير مصير شعبه و روح الفقيد  ستبقى خالدة رفقة عظماء قارتنا".

وخلال الاجتماع تم الترحيب بالسفير الصحراوي الجديد السيد أباه الشيخ محمد الذي قدم أوراق اعتماده كسفير مفوض فوق العادة للجمهورية الصحراوية بأنغولا. (واص)

090/105.