الوزير الأول يستقبل وفود اسبانية من مقاطعتي الباسك والأندلس

الشهيد الحافظ 14 أبريل 2016 (واص) – استقبل اليوم الخميس الوزير الأول ،عضو الأمانة الوطنية السيد عبد القادر الطالب عمر وفود اسبانية من مقاطعتي الباسك والأندلس، يضم وفد من جمعية الصداقة مع الجمهورية الصحراوية ببتوريا ورؤساء بلديات من غرناطة.

الوزير الأول وفي كلمته ، اطلع الوفدان على آخر مستجدات القضية الصحراوية في انتظار تقديم الأمين العام للأمم المتحدة تقريره حول الصحراء الغربية الى مجلس الأمن الدولي، مضيفا أن هذه الزيارة تأتي في وقت يعيش فيه المغرب عزلة دولية على مستوى الاتحاد الإفريقي ومجلس الأمن .

وعبر عبد القادر الطالب عمر عن أمله في أن يفرض مجلس الأمن الدولي ضغوطات على المملكة المغربية من أجل عودة المكون السياسي لبعثة المينورسو، وكذا تحديد تاريخ معين لإجراء الاستفتاء.  

من جهتهم رؤساء الوفود ، عبروا عن شكرهم العميق للجهود التي تبذلها الحكومة الصحراوية ، من اجل بناء مجتمع قوي وأفضل ، مجددين وقوفهم الى جانب الشعب الصحراوي وقضيته العادلة ، وكذا تقديم المساعدة للشعب الصحراوي في كل المجالات. (واص)

090/105.