لجنة الخارجية بالبرلمان الدنماركي :الحكومة الدنماركية مدعوة للدفاع عن تطبيق القانون الدولي

كوبنهاغن (الدانمارك)، 12 أبريل 2016 (واص) - وجهت لجنة الخارجية بالبرلمان الدنماركي الاثنين أسئلة مكتوبة إلى وزير الخارجية الدنماركي حول الموقف من استمرار احتلال المغرب للصحراء الغربية، مؤكدة أن المجتمع الدولي أعلن أن احتلال المغرب للصحراء الغربية غير شرعي.

وأضافت الرسالة أن " الحكومة الدنماركية مدعوة رفقة الدول الأوروبية للدفاع عن القانون الدولي والمساهمة في إحلال السلام بالصحراء الغربية"، داعية إياها إلى مواصلة جهودها لتمكين بعثة "المينورسو" من صلاحية مراقبة حقوق الإنسان في الصحراء الغربية.

وأكدت اللجنة ضمن أسئلة وجهت الاثنين إلى وزير الخارجية الدنماركي أهمية التحرك العاجل لفك الحصار المفروض على الأراضي الصحراوية المحتلة والسماح لممثلي الأمم المتحدة والبرلمان الأوروبي والمنظمات ووسائل الإعلام بزيارة الأراضي المحتلة.

ودعت الحكومة الدنماركية إلى الدفاع عن حقوق الشعب الصحراوي، والمساهمة في الحملة الهادفة إلى إطلاق سراح المعتقلين السياسيين الصحراويين.

وبخصوص طرد المغرب للمكون السياسي والمدني ببعثة المينورسو ، أكدت لجنة الخارجية أن المغرب انتهك ميثاق الأمم المتحدة عندما اتخذ إجراءات ضد المينورسو ، مطالبة بالضغط على السلطات المغربية لتتراجع عن قرارها، والسماح لبعثة المينورسو بتنفيذ مأموريتها في مراقبة وقف إطلاق النار والتحضير لتنظيم استفتاء تقرير المصير.  (واص)

090/120.