الاتحاد العام للعمال الجزائريين يطالب منظمة الوحدة النقابية الافريقية اشعار مجلس الامن بمواصلة مسعاه من اجل المسالة الصحراوية

 الجزائر08 ابريل 2016 (واص دعا الاتحاد العام للعمال الجزائريين هذا الجمعة منظمة الوحدة النقابية الإفريقية إلى إشعار الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون "لكي يواصل مجلس الأمن الدولي مسعاه في معالجة المسالة الصحراوية في إطار اللوائح الأممية'' حسب ما أوردته وكالة الانباء الجزائرية.

و أوضح بيان للمركزية النقابية الجزائرية  ان الأمين العام للاتحاد العام للعمال الجزائريين عبد المجيد سيدي السعيد قد دعا الأمين العام لمنظمة الصحراوية في إطار اللوائح الأممية المصادق عليها و الحفاظ على البعثة الأممية لتنظيم استفتاء لتقرير المصير (المينورسو) مع كل صلاحياتها و إعادة الأعضاء ال84 من التعداد المدني للبعثة حتى تواصل مهامها لتنظيم استفتاء لتقرير المصير".

كما أشار السيد سيدي السعيد إلى ان الاتحاد الإفريقي قد أبدى دعمه و تضامنه مع الشعب الصحراوي بمناسبة إحياء الذكرى ال40 لإنشاء الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية مؤكدا ان "إفريقيا لن تكون حرة حتى تصبح آخر مستعمراتها الصحراء الغربية محررة و حرة و مستقلة".

و أضاف ان رئيسة مفوضية الاتحاد الإفريقي نكوسازانا دلاميني زوما قد حذرت بان "الموقف الأخير للقوة المحتلة (المغرب) المتعلق بالإجراءات المتخذة تجاه المينورسو تشكل "سابقة خطيرة ترهن مهمة مجلس الأمن في الحفاظ على السلم و الأمن العالميين".

وكانت منظمة الوحدة النقابية الإفريقية التي تعد وكالة مختصة للاتحاد الإفريقي و عضو ملاحظ في الأمم المتحدة قد أعربت في بيان لها يوم الأربعاء عن ارتياحها للتصريح الأخير للامين العام الاممي بان كي مون الذي أدلى به خلال زيارته لمخيمات اللاجئين الصحراويين في 5 مارس الأخير الذي أكد على "إرادته الحقيقية" في المساهمة في تسوية النزاع بالصحراء الغربية.(واص)