الندوة الدولية العشرون لأحزاب اليسار بأمريكا اللاتينية والكاريبي تصادق على قرار لدعم حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير

 

مكسيكو 15 مارس 2016 ( واص ) - وافقت الندوة الدولية العشرون لأحزاب اليسار في أمريكا اللاتينية والكاريبي بالإجماع ، على قرار يدعم حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير وذلك في ختام مداولاتها هذا الأسبوع.

 

وبعد أن ذكر القرار بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال الذي تقره مواثيق وقرارات الأمم المتحدة والذي يحظى بالشرعية الطبيعية والقانونية ، ألح على وجوب تطبيق القرار 1514(XV) للجمعية العامة للأمم المتحدة في الصحراء الغربية وتصفية الاستعمار من الإقليم ، كما ذكر بأن الدولة الصحراوية تعترف بها أكثر من 83 دولة وهي عضو كامل الحقوق في الاتحاد الإفريقي.

 

وأكدت الأحزاب السياسية المشاركة في الندوة المنظمة من طرف حزب العمل المكسيكي ، على دعم حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير ، وثمنت الإنجازات التي حققتها جبهة البوليساريو خلال 40 سنة في الجانب التاريخي ، الاجتماعي والثقافي ومساهمتها في الدفاع عن السلام في المنطقة.

 

ووجه القرار نداءً إلى كل المدافعين عن الشرعية الدولية للمسارعة بالاعتراف الرسمي بالجمهورية الصحراوية ، وندد بنهب الثروات الطبيعية الصحراوية من طرف المغرب مطالبا الشركات المتورطة بالانسحاب من الصحراء الغربية.

 

كما ندد المشاركون في الندوة بالانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتكبة من طرف المغرب في الصحراء الغربية وطالب الأمم المتحدة بتوسيع صلاحيات بعثة المينورسو لتشمل حماية حقوق الإنسان في الصحراء الغربية.

 

( واص ) 090/100